الأحد، 6 فبراير، 2011

كيفية تطوير الذات - البرمجة العصبية و التطوير الذاتي

تعرف إدارة الذات بأنها القدرة على استخدام مواردك الشخصية .


التفكير: و هو قدرتك على التفكير في الموضوعات المطروحة بوضوح وإبداع . وهناك مبدأ أن جميع الأمور يتم انجازها مرتين ، يوجد انجاز ذهني أولى ، يليه انجاز مادي . وطبقا لمدى عدم التزامنا بالتماشي مع هذا المبدأ و تحمل المسئولية عن المرحلة الأولى، فإننا نقلص فرص النجاح .



الشعور : وهو قدرتك على التواصل مع فريق العمل من خلال " إدارة مشاعرك ". تساعدنا المشاعر ، شانها شان التفكير، على أن نتكيف وسط العالم الذي نعيش فيه و كذلك مع بيئة العمل . وقد تكون المشاعر غير مناسبة عندما ننقلها من مكان لأخر من أمثلة ذلك ، حمل المشاعر من المنزل إلى العمل و العكس . 


الارادة : وهى المحرك للسلوك الانسانى ،و تعرف بقدرتك على تحفيز نفسك لاتخاذ تصرف ما ، فالإرادة الإنسانية أمر مدهش ،و يطلق عليها في بعض الأحيان التحفيز الذاتي. وعلى الرغم من اهمية التفكير الواضح و إدارة المشاعر فإنهما لا يكفيان وحدهما ، إذا يرتبط تمتعك بالفاعلية ان تكون قادر على تحفيز نفسك .


التطوير الشخصي: وهو قدرتك على تعزيز مواردك الشخصية ، وتزويد نفسك بالمعرفة و المهارة التي تساعدك على إدارة نفسك وفريق العمل . وتصبح أكثر قدرة على تحقيق أهدافك بفاعلية .

ولا يتساوى معظم الأفراد في تلك القدرات الشخصية ، فالبعض على مستوى جيد جدا من التفكير ولكن لا يستطيع ترجمة الأفكار إلى أفعال و البعض مرتبط بشكل قوى بالمشاعر و يعانى تشويش في الأفكار و البعض يندفعون في تصرفاتهم قبل أن يفكروا في الأمور و ربما وصل آخرون لمستوى جيد من التفكير و الشعور و الإرادة ولكنهم لا يستطيعون التحرك لإضافة اى تطور شخصي آخر . والإنسان المتوازن هو الذي يحاول تنمية هذه الموارد بشكل متساوي .

بادر بمسئولية تطوير ذاتك..درب نفسك بنفسك"خطة تطوير ذاتك يجب أن تصنع وفقاً لاحتياجاتك و أهدافك..

هناك 3 مراحل أساسية تأتي قبل بناء الخطة: (الخطوات التالية ستحتاج منك إلى ورقة وقلم)


المرحلة الأولى: تعرف على احتياجاتك و حدد أهدافك

اسأل نفسك: ماذا أفعل في هذه الحياة؟
صنف اهتماماتك إلى أبواب
مثال: اهتماماتي في الحياة هي:
-علاقتي بربي
-عائلتي
-عملي
-قراءاتي
-...الخ

اكتب الأهداف التي تريد أن تحققها في كل مجال لفترة محددة من الزمن
 مثال:
-في عملي أريد أن أصبح مديرالتسويق في خلال سنة من الآن.
-في مجال علاقتي بالله أريد أن أحفظ 6 أجزاء منالقرآن في خلال سنة من الآن.
-أريد أن أتقن اللغة الإنجليزية في عام.
-أريدأن أفقد الوزن الزائد و أصبح 60 كجم بحلول العام القادم.


المرحلة الثانية: اعرف نفسك

لكي تعرف نفسك أكثر قم بالتالي..
-استرخ و تذكر كافة النشاطات التي قمت بها في حياتك..تذكر بداية من طفولتك و حتى الآن
-اكتب هذه النشاطات على الورقة
مثال:
قد تكون تلك النشاطات هواية, لعبة لعبتها في صغرك, عمل تطوعي قمت به, مشروع دخلت فيه, وظيفة سابقة أو حالية,...الخ
-صف باختصار ما قمت به في كل نشاط..استخدم أفعالاً تصف نشاطك مثل (صممت, كتبت, نظمت, أدرت, تفاوضت, شرحت, حسنت, ربحت, أنجزت,...الخ)
-اكتشف المهارات التي استخدمتها أو تعلمتها في كل نشاط و اكتبها على الورقة (مهارات اتصال, كتابة, تنظيم, تخطيط, حل مشاكل,....الخ)
-صف نفسك في جمل
مثال:
-أنا جيد في إقناع الناس, اكتسبت ذلك بالخبرة.
-أنا أملك مهارة تحليل الأحداث.
-تعلمت العمل الجماعي من لعبي لكرة القدم.
-أنا جيد في الكتابة, دائما أراسل أصدقائي.
-أناأستطيع تحقيق الأهداف الفردية, دائماً ما أفوز في المنافسات.
-أنا جيد فيالتخطيط, تعلمت ذلك من ذهابي للمعسكرات.
-و هكذا


المرحلة الثالثة: قيم نفسك

لتقييم نفسك في سوق البشرية قم بعمل التحليل التالي:
نقاط القوة: من الممكن أن تعرفها من مهاراتك.
نقاط الضعف: أظن أنك تعرفها.
الفرص المتاحة: فرصتك تأتي من الشيء الذي يميزك عن باقي الناس, ما هي ميزاتك الخاصة؟
التهديدات: إذا قام كل شخص بتطوير نفسه و جلست أنت في مكانك فإنك لن تبقى في نفس مكانك بل ستهبط إلى أسفل!


الآن حان الوقت لبناء خطة تطوير ذاتك

تعتمد أغلب خطط التطوير على التغلب على نقاط الضعف..بيد أن قضاء الوقت و استهلاك الطاقة في تحسين نقاط الضعف يؤدي إلى نجاح متوسط و ليس باهر..
الاتجاه الحديث هو التركيز على نقاط القوة, و هو البناء على ما أنت فعلاً جيد فيه و بالتالي فإن نقاط ضعفك ستختفي أو تصبح عديمة الأهمية.

حتى الآن..قمت بتحديد أهدافك لفترة محددة من الزمن (مثلاً سنة من الآن)
اسأل نفسك كيف سأقوم بتحقيق كل هدف؟

وزع كل هدف على ال12 شهرا في السنة
مثال:
-كنت تريد أن تحفظ 6 أجزاء من القرآن في خلال سنة من الآن..إذن في كل شهر ستحفظ ½ جزء (حزب)

-كنت تريد أن تفقد وزنك الزائد و تصبح 60 كجم مع قدوم العام القادم..لنفرض مثلاً أنك الآن 80 كجم...في أول 4 شهور من السنة ستقوم بإنقاص كجم كل شهر, في ثاني 4 شهور ستقوم بإنقاص 2 كجم كل شهر, في ثالث 4 شهور ستقوم بالمثل, في آخر 4 شهور من السنة ستقوم بالحفاظ على وزنك في معدل 60 كجم.

-أردت أن تصبح ماهراً في اللغة الإنجليزية في خلال عام..من الممكن أن تبدأ أول 4 شهور من السنة بأخذ دورات في اللغة, في ثاني 4 شهور تركز على قراءة روايات و جرائد إنجليزية, في ثالث 4 شهور تأخذ محاضرات في المحادثة, في آخر 4 شهور ستقوم بالتطبيق و التمرين في كل مكان.

خطوة أخيرة هي توزيع جدول كل شهر على ال4 أسابيع في الشهر و تقوم بهذه الخطوة في أول كل شهر.
مثال:
لحفظ حزب من القرآن كل شهر..ستقوم بحفظ ربع كل أسبوع.
و يمكنك التطبيق بالمثل على باقي الأهداف.

هذه مجرد خطة إرشادية, لكنك تستطيع تنظيم وقتك بالطريقة التي تعجبك.

هناك 4 مجالات خارج الجدول يجب تطويرها للوصول للأداء المثالي, تقوم بها مرة كل أسبوع و هي ليس لهاعلاقة بالأعمال التي وضعتها في الجدول..تذكر أنها إضافية و تعتمد على إبداعك وأفكارك. هذه المجالات هي:

*عقلك: قد تقوم بتطويره عن طريق قراءة شيء جديد, تعلم برنامج كمبيوتر,...
*روحك: قد يكون السمو بها عن طريق التأمل, الصيام, صلاة السنن,....
*جسدك: قد تقوم بتطويره عن طريق لعب رياضة, أكل طعام صحي, الاستيقاظ مبكرا,....
*حياتك الاجتماعية: زيارة صديق, الاتصال بقريب,...
تذكرأن تقوم بتغطية هذه المجالات مرة في الأسبوع و تقوم بتغييرها كل أسبوع أو كما تحب..يعتمد هذا على ابتكارك و راحتك.

بعض التوصيات:
-قم بعمل جدول غير محكم أو بمعنى آخر غير متخم حتى تجد متسعاً من الوقت لتطوير ال4 مجالات و أيضاً تحسباً للمفاجآت الغير متوقعة بالجدول (مشوار مهم, زيارة مفاجأة,...).
-تحقيق 85% من الجدول يعني الامتياز.
-ابدأ الأشهر الأولى بأعمال سهلة لتشعر بالإنجاز..بعدها يمكنك زيادة الكمية.
-تذكر أن تقيم نفسك بعد تحقيق الخطة التطويرية ( بعد سنة في مثالنا) و جدد الخطة للعام الجديد.

ليست هناك تعليقات:

;