الخميس، 13 يناير، 2011

ماذا افعل اذا كنت انت من ابكاني؟

ماذا أفعل؟؟

ماذا أفعل؟؟ 

فقلبي مازال يحبك...مازال يعشقك, رغم كل الذي قدمْـتَـهُ له من جروح...مازال يعتبرك حبيب الروح!!!
حاولتُ أن أستعيد قواي أمام الناس وأتناساك...لكن حبيبي ماذا أفعل إنْ كنتُ أتنفس هواك,,إنْ كنتُ لا أستطيع أن أرى العالم إلا من خلال عيناك...
كيفَ لي أنْ أنساك...؟؟؟
وأنا الذي أحببتُكَ رغم كل الحواجز التي كانت بيننا,,,
أحببتُك رغم الظروف,,واحتملتُ بحبك ملامة الألوف,,,
*********
إلى متى حبيبي ستبقى عني بعيد؟...رغم ليالي البعد مازلتُ متأمل بلقاء جديد...اقترب مني علَّكَ تضيف بعض الدفء لحياتي بعد أن
أصبَحتْ باردا كالجليد,,
رغم ليالي البعد أنت لقلبي حبه الوحيد’’

لماذا...لماذا تركتني وأنا أهواك؟
تركتني وأنا بحاجة لرقة عينيك...بحاجة إلى دفء يديك
أحببتك حب لدرجة الحريق..لماذا ابتعدت بعد أن تركت في القلب جرح عميق؟
كنتُ أعتبرك الحبيب والصديق ولم يخطر ببالي أنك ستتركني وتنظر إليَّ من بعيد وقلبي من كثر الدموع أصبح غريق,,,
******
تركتني تائهٌ بدوامة من الصراع الداخلي بين مشاعري التي انقسمت إلى قسمين مختلفين,,,فالأول يهواك,,,والآخر يكره كل ما يتعلق بذكراك...
وأيضاً قلبي أصبح حائراً,فتارةً ينبض بحبك والشوق إليك,,وتارةً أخرى ينبض ألماً ويعاتبني لماذا جعلتُـهُ كالفريسة بين يديك......

شوقي إليك يزيد,,وحبي لغيرك أن يكون...لا يريد
لا أدري هل أنسى جراحي وأعود إليك؟؟؟؟
أم أبقى بعيد أداوي القلب من جرح يديك؟؟؟؟
**وأنا بعيد عنك أحترق بالنار,,,ولكنني عند التفكير بك أستنتج أن النار أرحم منك...هل تعلم لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حينما تحرق النار بدن الإنسان فإن ألمها يتوقف عند درجة معينة بعد أن تصل إلى طبقة يكون فيها الإحساس ميت...
أما أنت يا حبيبي فنارك لا يوجد لها درجة معينة وبعدها يتوقف الإحساس بالألم,لأنه حتى إحساسي الميت يشعر بحبك,,ويحيى عندما يسمع همسك...

نعم...لا أدري ماذا أفعل بحبك؟؟؟
فأنا لا استطيع أن أحيى بلاك,,وبالمقابل لا أستطيع أن أحيى معاك!
ولا أدري هل أختم كلماتي بعبارة "أحبك"...
أم أختمها بعبارة.."أدفع عمري لمن يقدر على تطهير قلبي من جريمة هواك"

الكاتب:  غير معرف

ليست هناك تعليقات:

;