الخميس، 27 يناير، 2011

إندونيسيا ساحرة الجزر

العلم

إندونيسيا (بالإندونيسية: Republik Indonesia)هي دولة في جنوب آسيا. وتتألف من 17.508 جزيرة ، وتعتبر أكبر دولة جزر في العالم. ويصل عدد سكانها إلى 230 مليون نسمة وذلك طبقا لتقديرات 2006. وهي الرابعة على العالم من حيث الإكتظاظ بالسكان وأكبر الدول الإسلامية من حيث التعداد. وإندونسيا هي جمهورية يتم فيه إختيار الرئيس والحكومة عن طريق الإنتخابات البرلمانية.



العاصمة جاكرتا
عاصمتها جاكرتا وتحدها ماليزيا و بابوا غينيا الجديدة و تيمور الشرقية. ودول الجوار مثل سنغافورة و الفلبين و أستراليا.

إندونيسيا دولة إسلامية تقع في جنوب شرقي آسيا. وتقع جزرها على خط الاستواء، وتمتد أكثر من 5,150كم.

الشعار
لا تتجاوز مساحة الكثير من هذه الجزر بضعة كيلو مترات مربعة. يتبع إندونيسيا كذلك نحو نصف غينيا الجديدة وثلاثة أرباع جزيرة بورنيو. وهاتان الجزيرتان تمثلان ثانية وثالثة كبرى الجزر في العالم بعد جزيرة جرينلاند.

تحتل إندونيسيا المركز الرابع بين دول العالم من حيث حجمها السكاني بعد الصين والهند والولايات المتحدة الأمريكية. ويعيش 60% من سكانها في جزيرة جاوة التي تشكل 7% من مجموع مساحة إندونيسيا. كما تقع فيها معظم المدن الإندونيسية، ومنها العاصمة جاكرتا، وسورابايا وباندونج. أما رابعة كبرى المدن، وهي مدان فتقع على الساحل الشمالي الشرقي لجزيرة سومطرة. يدين معظم سكان إندونيسيا بالإسلام. كما يدين قليل منهم بالمسيحية، والبوذية، والهندوسية.

تُعَدُّ الزراعة الحرفة الرئيسية في إندونيسيا. والأرز هو الطعام الرئيسي للسكان، وتأتي إندونيسيا ضمن الدول الرئيسية المنتجة للأرز. ومن المحاصيل الزراعية المهمة الأخرى التي تنتجها إندونيسيا جوز الهند والبن والذرة الشامية والمطاط والشاي والتوابل. وتأتي الصناعة في المرتبة الثانية من حيث الأهمية. ويوجد بإندونيسيا كميات كبيرة من البترول الخام، والقصدير.

تغطي الغابات المدارية الكثير من أراضي إندونيسيا، وتشمل الغابات أشجار الأخشاب الصلبة مثل التيك والأبنوس، كما يعيش في بعض هذه الغابات القردة، والفيلة والنمور، والأصلة (نوع من الثعابين) والكركدن (الخرتيت). تغطي الجبال مساحات شاسعة من إندونيسيا، من بينها 60 جبلاً بركانيًا نشطًا.

بدأت السيطرة السياسية الهولندية على إندونيسيا خلال القرن السابع عشر الميلادي. وأعلنت أندونيسيا استقلالها عام 1945م، وحاربت الهولنديين حتى تخلوا عنها عام 1949م.


أصل التسمية

اقتبس اسم إندونيسيا من الكلمة اللاتينية إندوس وتعني الهند، والكلمة الإغريقية نيسوس وتعني جزيرة. تعود التسمية إلى القرن الثامن عشر، قبل تشكيل جمهورية اندونيسيا. في سنة 1850 اقترح عالم الأصول الإنجليزي جورج إيرل إطلاق مصطلح إندونيسيون ومصطلح مالايونيزيون على السكان القاطنين في الأرخبيل الهندي أو الملايو، وفي نفس المنشور استخدم مصطلح اندونيسيا أحد تلامذة ايرل واسمه جيمس لوجان كمرادف للأرخبيل الهندي. لكن مع هذا فإن الأكاديميات الهولندية عوضا عن استخدام كلمة اندونيسيا في كتابة نشرات الهند الشرقية فقد استخدموا مصطلح أرخبيل الملايو (بالهولندية:Maleische Archipel)؛ هند الشرقي الهولندي(بالهولندية:Nederlandsch Oost Indië)، وباختصار: هندي Indië، الشرق de Oost أو الإرخبيل Insulinde. أصبح اسم إندونيسيا أكثر شهرة في الأوساط الأكاديمية خارج هولندا مع بداية القرن العشرين، واعتمدت المجموعات الوطنية الإندونيسية هذا المصطلح كتعبير سياسي. وعمم عالم الأصول أدولف باستيان من جامعة برلين هذا الاسم من خلال كتابه Indonesien oder die Inseln des Malayischen Archipels, 1884–1894 (اندونيسيا وجزر أرخبيل الملايو: 1884-1894)، وأول عالم أندونيسي استخدم هذا الاسم كان كي هجر ديونتارا عندما أسس مكتب صحافة في هولندا وكان اسمه: Indonesisch Pers-bureau (مكتب صحافة اندونيسيا) سنة 1913.


التاريخ

في معظم تاريخها، تألفت المنطقة المعروفة الآن بإندونيسيا من عدة ولايات بعضها كبير، وبعضها صغير. وقد عُرفت المنطقة سابقًا باسم جزر الهند الشرقية. وكان يطلق على الجزء المعروف الآن باسم إندونيسيا جزر الهند الهولندية. وقد استعملت تسمية إندونيسيا لأول مرة عام 1850م. ولم تتشكل الأمة الإندونيسية الحديثة حتى الأربعينيات من القرن العشرين، حيث أخذ سكانها بعد ذلك يسمون أنفسهم الإندونيسيين.


وصول الإسلام

جاء الإسلام إلى إندونيسيا مع التجار المسلمين من الهند والجزيرة العربية. وقد انتشر الإسلام تدريجيًا بين الإندونيسيين؛ إذ بدأ يمد جذوره في إندونيسيا قبل انتهاء فترة النفوذ الهندي بوقت طويل. وفي العقد الأخير من القرن الثالث عشر الميلادي اعتنق أحد الحكام الإندونيسيين المحليين في شمالي سومطرة، ويُدعى الملك الصالح الذي كان حاكمًا لباساي وأتباعه الإسلام. وقد وجد نقش على بلاط ضريحه يفيد بأنه توفي عام 1297م. وزار الرحالة ابن بطوطة باساي عام 1345م، فوجد سلطانها كريمًا، مولعًا بالحوار الديني، متواضعًا، يذهب للمسجد أيام الجمعة. وقام هذا السلطان بإرسال البعثات الدينية لتدعو الناس حول باساي إلى الإسلام.


جغرافية إندونيسيا



الوصف

إندونسيا جزء من أرخبيل الملايو في جنوب شرق آسيا, وهى الدولة التي تضم أكبر مجموعة جزر فى العالم, إذ يبلغ عددها حوالى 17508 جزيرة, المسكون منها حوالى 6000 آلاف جزيرة , منها جزيرة جاوة التي تعد من أكبر مناطق العالم ازدحاما بالسكان, فالكثافة السكانية فيها تزيد على 200 شخص للميل المربع. والجزر الرئيسة الخمس هى: سومطرة, جاوة, كاليمنتان (وهى ثلثا جزيرة بورنيو, أما ثلثها العلوي ففيه إقليما سرواك وصباح التابعان لماليزيا, وفيه أيضا دولةبروناى), سولاويسي, إيريان جايا (وهى النصف الغربي من جزيرة غينيا الجديدة, أما النصف الشرقي ففيه دولة بابوا نيو غينيا). ومن الجزر الأخرى جزيرة هلما هيرا فى الشمال وجزيرة تيمور فى الجنوب وجزيرةفادورا وبالي. ويبلغ طول سواحلها حوالى 54,716 كـم. ملف:021018 2002 التفجير الارهابي الذي وقع في kuta ، بالى


جزيرة الجبل الأخضر

الجزر

اندونيسيا تتكون من 17،508 الجزر، على بعد حوالى 6،000 منها فقط مأهولة بالسكان.وهي منتشرة في كل من جانبي خط الاستواء. أكبر خمس جزر هي جاوا وسومطرة وكاليمانتان (الجزء الاندونيسي من بورنيو)،غينيا الجديدة (بالتقاسم مع بابوا غينيا الجديدة)، وسولاويسي.


الدول المجاورة

اندونيسيا تشترك في الحدود البرية مع ماليزيا في جزيرتي بورنيو وسابتيك ،بابوا غينيا الجديدة على جزيرة غينيا الجديدة، وتيمور الشرقية في جزيرة تيمورند اندونيسيا أيضا لها حدود مشتركة مع سنغافورة، وماليزيا، والفلبين إلى الشمال واستراليا إلى الجنوب عبر المضيق الضيق من المياه. العاصمة جاكرتا،

المدن الرئيسية
وجاوا هي أكبر مدينة، تليها سورابايا وباندونغ، وميدان، وسيمارانج.

المساحة
مساحة اندونيسيا حوالي 1،919،440 كيلومتر مربع (741٬050 ميل مربع) ،ومساحتها السادسة عشر في العالم من حيث مساحة الأرض ،ويبلغ متوسط الكثافة السكانية 134 نسمة لكل كيلو متر مربع (347 لكل ميل مربع)79 في العالما. جزيرة جاوة أكثر الجزر في العالم سكانا وتبلغ كثافة السكان من 940 شخصا في الكيلومتر المربع الواحد (2،435 لكل ميل مربع). في 4،884 متر (16،020 قدم)، بونكاك جايا في اندونيسيا وبابوا هما أعلى قمة، وبحيرة توبا في سومطرة أكبر بحيرة، حيث تبلغ مساحتها 1،145 كيلومترا مربعا (442 ميل مربع).


الانهار

وأكبر الأنهار موجود في كاليمانتان وتشمل Mahakam وBarito


الكوارث الطبيعية

أندونيسيا تعتبر أكثر المناطق نشاطا في العالم من حيث الزلازل والبراكين.


الموقع

أندونيسيا تقع على حواف المحبيط الهادي.تقع بين الصفائح التكتونية يجعل منها من المواقع المتعرضة للعديد من البراكين والزلازل المتكررة والخطرة جدا، في اندونيسيا وحدها يوجد أكثر من 150 براكان نشط، بما في ذلك كراكاتواوتامبورا،والكوارث الأخيرة بسبب النشاط الزلزالي وتشمل التسونامي في عام 2004 واسفرت عن مقتل 167.736 شخص في شمال سومطرة، وزلزال يوغياكارتا في عام2006. ومع ذلك الرماد البركاني هو المساهم الرئيسي في ارتفاع معدل الخصوبة الزراعية وارتفاع الكثافة السكانية في جاوه وبالي.


المناخ

يسود إندونيسيا المناخ الحار الرطب. ويبلغ المتوسط السنوي لدرجة حرارة الأراضي المنخفضة 27ْم، أما في المناطق المرتفعة فهي أقل من ذلك. ولا يوجد تباين كبير في درجات الحرارة طوال العام. لذا يحدد الفصل في إندونيسيا تبعًا للاختلاف في كميات الأمطار وليس تبعًا للتغيُّرات الحرارية.

ويهطل على المناطق الأكثر جفافًا من إندونيسيا ما بين 90-100سم من الأمطار سنويًا. أما الأراضي المنخفضة في المناطق الأخرى من إندونيسيا فيهطل عليها 180- 320سم سنويًا، مقابل 300-370سم في كاليمنتان وسومطرة. وتتزايد كميات الأمطار في الأراضي المرتفعة. وتحظى بعض المناطق الجبلية في إريان جايا في المتوسط بحوالي 640سم سنويًا.


الدين

يدين أكثر من 87% من سكان إندونيسيا بالإسلام، أما البقية فيعتنقون ديانات أخرى كالنصرانية والبوذية والهندوسية.

وفي جزيرة بالي وغربي لومبوك يعتنق السكان ديانة تسمى هندوسية بالي، وتستند هذه الديانة إلى الهندوسية، كما تشمل معتقدات من جاوة ومن بالي القديمة. ويَعبُد أتباعها أرواح الظواهر الطبيعية المهمة بما فيها الجبال والأشجار الضخمة.

محاصيل المزارع تبُاع في موقع سوق القرية أو يتاجر بها، وهذا أحد الأسواق في سومطرة التي يعيش فيها معظم شعب الباتاك.

ليست هناك تعليقات:

;