الثلاثاء، 4 يناير، 2011

تقنية النانو و"أكياس شاي" لتنقية المياه

عدم توفر المياه النظيفة يقتل ملايين الأطفال
واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- يعد الحصول على المياه النظيفة مشكلة بالنسبة للملايين من الناس في جميع أنحاء العالم، ولكن التطورات الجديدة في تكنولوجيا النانو وتنقية المياه بتقنية متواضعة كأكياس الشاي يمكن أن تقدم حلولا فعالة في هذا المجال.

وصمم مرشح "كيس الشاي (teabag) ليتناسب عنق زجاجة مياه بالحجم التقليدي، والأكياس يمكن التخلص منها وقابلة للتحلل تماماً، كما أن الكربون المنشط بداخله "مرطب جيد للتربة"، وتبلغ تكلفته ما بين سنت واحد إلى خمسة سنتات للتر الواحد.

وقال مخترع التقنية، بروفيسور كلوي من جامعة "ستيلنبوش" بجمهورية التشيك، إن كيس مرشح المياه مغلف من الخارج بمادة البوليمر بالإضافة إلى "بايوسيد" biocide، وهي مادة كيمائية تعمل كمبيد بيولوجي، ما يعني أنه يعمل كمرشح للمياه وقاتل للبكتيريا.

وأضاف قائلاً: "كل تكنولوجيا لها حدودها.. فلا يمكن من خلالها تنقية مياه صرف صحي، ولكن إذا كانت المياه ملوثة للغاية - مليون بكتيريا في المليلتر - فأنه يتمتع بميزة ترشيحها إلى أقل من عشرة."

وفقا لمنظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، فان نقص المياه النظيفة والصرف الصحي يقتل 1.6 مليون طفل كل عام.

وأشار مخترع التقنية إلى تلقيه لسيل من الطلبات تحديد من المنظمات غير الحكومية لتوزيعها بأنحاء مختلفة حول العالم.

وقالت نغا بازيزيو ليغاسي من مؤسسة "أوكسفام" الخيرية: "تقنية مرشحات كيس الشاي لتنقية المياه تبدو جديدة كونها عملية من خطوة واحدة دون الحاجة إلى مزج."

وأضافت: "من أوجه قصور التقنية أن استخدام الكيس مرة واحدة لإنتاج ليتر من مياه الشرب، فكم كيساً ستحتاج عائلة يومياً" هذا سؤال تصعب إجابته.. لذلك يجب أن يكون رخيصاً للغاية."

إلا أنه وحتى أن عرضت التقنية بسعر زهيد فلن يكون في متناول يد الكثيرين من يعيشون على دولار واحد في اليوم.

وفي المقابل، يعمل باحثون في ولاية كاليفورنيا على تطوير مرشح يعمل بتقنية النانو والفضة المياه النظيفة.

وتعمل التقنية باستخدام شبكة مصنوعة من مزيج من اسطوانات كربون صغيرة، تعرف باسم الأنابيب النانوية -- والأسلاك الفضية، ويعرف عن الفضة أنها تقتل البكتيريا، وإضافة تيار كهربائي تجعل العملية أكثر فعالية، بالقضاء على ما يصل إلى 98 في المائة من البكتيريا.

ليست هناك تعليقات:

;